Under Construction

The Coptic Orthodox Church of Egypt

The Church this week …

 

…and spoke to them about the

kingdom of God …(Lk 9: 11)

Gospel Liturgy: Luke 9: 10-17

 

Christ the Lord spoke many times about the kingdom of God, which is also the kingdom of heavens. What is this kingdom that the Lord of Glory has spoken about?

+ The first to mention the kingdom of heavens was St. John the Baptist, “In those days John the Baptist came preaching in the wilderness of Judea, and saying ‘Repent, for the kingdom of heaven is at hand’” (Mt 3: 1, 2).

+ But Christ was the first to link man to God in an obvious manner, as He called men the “Sons of God” and made God the Father the Father of all mankind. If God is the King of the Kingdom, Christ then has made us into the sons of the Kingdom. For Christ “took what is ours and gave us what is His”. He has changed our relationship with God, from mere slaves to those worthy of calling Him “Our Father who art in heaven” (Mt 6: 9). And this is not just a calling, but a clear reality through the holy baptism.

+ The kingdom of God is not affected by external preoccupations, “for the kingdom of God is not eating and drinking, but righteousness and peace and joy in the Holy Spirit” (Rom 14: 17). Christ has entered the world through the heart of man, and the beginning of the kingdom is from within man, not without; “For indeed the kingdom of God is within you” (Lk 17:21). When man feels righteousness, peace and joy, the kingdom is proven in him.

+ The heavens cannot be described, as it is greater than what any language can convey. St Paul the apostle, who was taken to the third heaven, paradise, could not describe what he saw “Eye has not seen, nor ear heard, nor have entered into the heart of man, the things which God has prepared for those who love Him” (1 Cor 2: 9).

My beloved, may we understand the wisdom of our presence in this world. It is a period of estrangement, a period where we prepare our eternal future, build our dwelling in the heavens.

Heaven is the place for man, Christ has prepared it for us, and “I go to prepare a place for you. And if I go and prepare a place for you, I will come again and receive you to Myself; that where I am, there you may be also” (Jn 14: 2, 3).

 

Let us live a life of righteousness, joy and peace, so we may inherit the kingdom made for us before the creation of the world.

 

  • We thank Fr. Ashaia Jacob for his love and care to serve us today. May God reward his labor in His heavenly Kingdom.
  • Fr. Marcus attends the Priests Families retreat till Thursday.

 

+      Sunday, July 27: Martyrdom of Prince Theodorus of Shoteb. Matins 8 AM, Sunday school 11:30, agape 12:15 PM, and Deacons meeting 1:30 PM.

+     Monday, July 28: Commemoration of Virgin Mary. Summer club 10 AM.

+      Tuesday, July 29: Martyrdom of Sts. Macarius & Leontius.  

+      Wednesday, July 30: Martyrdom of St. Longinus & Marina. Summer club 10 AM.

+      Thursday, July 31st: Martyrdom of St. AbaNoub.

+      Friday, August 1st: Departure of St. Tekla Jesus Kids 6:30 PM, and all Youth group meetings 7 PM. Service in Albuquerque.

+      Saturday, August 2nd: Departure of St. Joseph the Carpenter. Agpeya and Vespers Praise 6 PM, Vespers and Midnight prayer 7, Bible study, Preservants class, Junior deacons class and midnight praise 8 PM, and an opportunity for confession 9 PM.

+      Sunday, August 3rd: Martyrdom of St. Abammun. Matins 8 AM, Sunday school 11:30, agape 12:15 PM, and Servants meeting 1:30 PM.

+      Mark on your calendar:

  • Beginning of St. Mary fast, Thursday, August 7 to Friday, August 22nd
  • Keraza Day with St. Mary churches (Peoria and Las Vegas), Saturday August 23rd  from 8 AM-5 PM.
  • Grand Canyons tour, Saturday, September 20, 6 AM-9 PM.
  • New Mexico trip, September 30-October 4.

 For appointment with Fr. Marcus please call 480-206-3786

For updated service schedule call the Church phone number 480-264-8738

 

 

الكنيســـة هــذا الأسبــــوع

  

"... وكان يخاطبهم عن ملكوت الله " (لو 9: 11)

إنجيل القداس: لوقا 9: 10-17

 

كان السيد المسيح يتكلم كثيراً عن ملكوت الله، الذى هو أيضاً ملكوت السموات. ما هو هذا الملكوت الذى يتكلم عنه رب المجد؟

+ أول من ذكر ملكوت السموات هو القديس يوحنا المعمدان، حيث يذكر الكتاب "وَفِي تِلْكَ الأَيَّامِ جَاءَ يُوحَنَّا الْمَعْمَدَانُ يَكْرِزُ فِي بَرِّيَّةِ الْيَهُودِيَّةِ 2قَائِلاً: «تُوبُوا، لأَنَّهُ قَدِ اقْتَرَبَ مَلَكُوتُ السَّماوَاتِ" (مت3: 1، 2).

+ والسيد المسيح هو أول من ربط الإنسان بالله فى صورة قوية واضحة، فدعى البشر"أبناء الله"، أى أنه جعل الله الآب أباً للبشر. فإن كان الله هو ملك الملكوت، فقد صيرنا المسيح أبناء الملكوت. فالسيد المسيح "أخذ الذى لنا، وأعطانا الذى له". لقد غير السيد المسيح علاقة الإنسان بالله، فبعد أن كان الإنسان مجرد عبد لله، أصبح يدعو الله "أبانا الذى فى السموات" (مت6: 9) وهكذا كلمة "أبناء الله" ليست مجرد لقب، لكنها حقيقة واضحة ننالها بالمعمودية المقدسة.

+ وملكوت الله لا يتعلق بأمور خارجية، "لأَنْ لَيْسَ مَلَكُوتُ اللهِ أَكْلاً وَشُرْبًا، بَلْ هُوَ بِرٌّ وَسَلاَمٌ وَفَرَحٌ فِي الرُّوحِ الْقُدُسِ" (رو14: 17). لقد دخل السيد المسيح العالم من خلال قلب الإنسان، وابتداء الملكوت من داخل الإنسان، لا من خارجه، "هَا مَلَكُوتُ اللهِ دَاخِلَكُمْ" (لو17: 21) فعندما يشعر الإنسان بالبر والفرح، يكون الملكوت قد تبرهن فيه.

+ إن السماء يصعب وصفها، فهى أعظم من أن يُعبَّر عنها بأية لغة من لغات البشر. فبولس الرسول الذى أُختُطف إلى السماء الثالثة، أى الفردوس، عجز عن أن يعطينا وصفاً لما رآه، فقال "مَا لَمْ تَرَ عَيْنٌ، وَلَمْ تَسْمَعْ أُذُنٌ، وَلَمْ يَخْطُرْ عَلَى بَالِ إِنْسَانٍ: مَا أَعَدَّهُ اللهُ لِلَّذِينَ يُحِبُّونَهُ" (1كو2: 9).

ليتنا ياأحبائى نفهم حكمة وجودنا فى هذا العالم. إنها فترة غربة، فترة نرسم فيها مستقبلنا الأبدى، نبنى فيها المسكن الذى سوف يكون لنا فى السماء.

إن السماء هى وطن الإنسان، أعده له السيد المسيح، "أَنَا أَمْضِي لأُعِدَّ لَكُمْ مَكَانًا، 3وَإِنْ مَضَيْتُ وَأَعْدَدْتُ لَكُمْ مَكَانًا آتِي أَيْضًا وَآخُذُكُمْ إِلَيَّ، حَتَّى حَيْثُ أَكُونُ أَنَا تَكُونُونَ أَنْتُمْ أَيْضًا" (يو14: 2، 3).

ليتنا نحيا ببر وفرح وسلام فنرث الملكوت المعد لنا من قبل إنشاء العالم.

·         نشكر أبونا المحبوب أشعيا يعقوب على تعب محبته وخدمته لنا0 الرب يعوضه فى ملكوته السمائى0

·         أبونا مرقس يحضر إجتماع الكهنة وأسرهم حتى يوم الخميس0

 

+  الأحد 27 يوليو: شهادة القديس تاؤدورس الشطبى0 مدارس الأحد 11:30ص، الأغابى 12:15م، ثم إجتماع الشمامسة 1:30م0

الإثنين 28 يوليو: التذكار الشهرى لمريم العذراء0 النادى الصيفى 10ص0

+  الثلاثاء 29 يوليو: شهادة القديسين مقاريوس ولاونديوس0

+  الأربعاء 30 يوليو: شهادة القديس لنجينوس والقديسة مارينا0 النادى الصيفى 10ص0

+  الخميس 31 يوليو: شهادة القديس أبانوب0

+ الجمعة 1 أغسطس: نياحة القديسة تكلة0 أولاد يسوع 6:30م، ثم إجتماعات الشباب  الثلاثة 7م0

+ السبت 2 أغسطس: نياحة القديس يوسف النجار0 صلاة الأحبية 6م ويتبعها تسبحة العشية، رفع بخور العشية 7م ويتبعها صلاة نصف الليل، درس الكتاب وفصل إعداد الخدام وفصل الشمامسة الصغار وتسبحة نصف الليل 8م، ثم فرصة للإعتراف 9م0

+  الأحد 3 أغسطس: شهادة القديس أبامون0 باكر القداس 8ص، مدارس الأحد 11:30ص، الأغابى 12:15م، ثم إجتماع الخدام 1:30م0

إحجز هذه المواعيد:

  • بدء صوم العذراء، الخميس 7 أغسطس وحتى الجمعة 22 أغسطس0
  • يوم مهرجان الكرازة مع كنيسهى العذراء ببيوريا ولآس فيجاس، السبت 23 أغسطس من 8ص إلى 5م0
  • رحلة الكنيسة لـGrand Canyons  يوم السبت 20 سبتمبر، 6ص-9م0
  • رحلة الكنيسة لـنيو مكسيكو، من الثلاثاء 30 سبتمبر إلى السبت 4 أكتوبر0

 

لتحديد موعد مع أبونا مرقس، الرجا الإتصال برقم 3786-206-480

للتأكد من دقة مواعيد الخدمة اتصل بتليفون الكنيسة 8738-264-480