The Coptic Orthodox Church of Egypt

The Church this week …

 

 

  1st  Sunday of Paone                              June 14, 2015

الكنيســـة هــذا الأسبــــوع ...

 

  

الأحد الأول من شهر بؤونة              14 يونيو 2015

“…Yet because of his persistence…” (Luke 11: 8)

Gospel Liturgy Luke 11: 1-13

 

By Deacon Andrew Ibrahim

 

In this gospel, we see our Lord gives the disciples the Lord’s prayer, but He also shows a gift in the form of a story. The parable Christ tells shows us a unique quality we must have in our relationship with God: Persistence. He also shows us how when we are persistent, how we are rewarded, with exactly what we need, because He always feeds us.

 

+ So, how do we live a life of persistence, that we can be given as many as we need?

 

+ Ask. When we ask, we make a request. What do we need? The man in the parable needed 3 loaves. Are we with our Father in the secret place, calling to Him in prayer? (Jer. 33: 3).

 

+ We must pray and speak with God purposefully, practically, and personally. Have a reason to speak to Him, even just to be in His presence. Ask for what will build you, not break you. And be personal, and let Him know He is the Rock you hope in. Ask Him purely, and He will give to you surely.

 

Seek. When we ask for something, we prove we want it by what we do about it. When we ask, how do we seek Him, since only He can fill our needs? We must seek faithfully, fervently, and for clarity (Jer 29: 13).

 

+ Faithfully seek Him no matter the situation. He isn’t God just on Sundays, but all days. Fervently seek Him, having a passion to know Him, build a relationship with Him (bible, fellowship, sacraments). Seek Him for clarity, because He is a God of order, not chaos. He will show His face, if you yearn for His embrace.

 

+ Knock. We asked for Him, looked for Him, and now we know where He is. Let Him know you’re waiting for Him! Knock early, knock eagerly, and knock earnestly

 

+ Come to Him early. Meet Him for quiet time in your morning, meet Him early for liturgy. Be eager to meet Him. Bring your smile, bring your spirit. Earnestly knock for Him. Sincerely want to know Him, not because someone told you to, but because you know He is hope, He is strength, and He is song (2 Cor 2: 17). Long for His presence, and He will fill you with His essence.

 

"... فإنه من أجل لجاجته ... " (لوقا 11: 8)

إنجيل القداس لوقا 11: 1-13

 

للشماس أندرو إبراهيم

 

إن الرب يسوع فى هذا الإنجيل يعطى تلاميذه الصلاة المعروفة بالصلاة الربية، ولكنه أيضاً يوضح إحدى عطاياه فى صورة قصة. فالمثل الذى يحكيه المسيح يوضح خاصية وحيدة يجب علينا أن نتحلى بها فى علاقتنا بالله ألا وهى "اللجاجة". إن الرب يرينا أيضاً كيف بلجاجتنا نكافأ بما نحتاج إليه تماماً لأنه دائماً يعطينا.

 

+ كيف يتسنى لنا أن نعيش حياة اللجاجة حتى نحصل على كل إحتياجاتنا؟

 

+ إسأل. عندما نسأل، فنحن لنا طلب عند الله. ما هو طلبنا؟ إن الرجل فى مثل المسيح كان فى احتياج إلى 3 أرغفة. هل نحن مع إلهنا الذى يرى فى الخفاء نسأله فى الصلاة؟ (أرميا 33: 3).

 

+ إننا يجب أن نصلى ونتكلم مع الله بغرض وبطريقة عملية وشخصية. يجب أن يكون هناك سبب للكلام مع الله، ولو فقط أن نكون فى حضرته. نطلب ما هو للبناء وليس للهدم. وأن يكون الطلب شخصى حتى يعرف أنه هو الصخرة التى نرتكز عليها. إسأل الله ببراءة وهو سيعطى بغزارة.

 

+ أطلب. عندما نطلب شيئاً فإننا نُظهر مدى إحتياجنا بالطريقة التى نطلب بها. بما أنه الوحيد الذى يستطيع أن يغطى إحتياجنا، كيف نطلب منه؟ يجب أن نطلب بحرارة وبوضوح وبإيمان (أرميا 29: 13).

 

+ لا بد أن نطلب منه مهما كانت الظروف. إنه ليس إله فقط يوم الأحد، ولكنه لكل الأيام. أطلبه بحرارة وبعواطف. إعمل معه علاقة (الإنجيل، الإختلاط، الأسرار). أطلبه للتوضيح لأنه إله نظام وليس إله تشويش. إنه سيظهر وجهه إذا سلّمت لمشيئته.

 

+ إقرع. لقد سألناه، وبحثنا عنه، ونحن الآن نعرف أين هو. إخبره أنك فى انتظاره! إقرع مبكراً، إقرع بحماس، وإقرع بحرارة.

 

+ تعال إليه مبكراً. إجتمع معه فى هدوء كل صباح، إجتمع معه مبكراً فى القداس. كن متلهفاً لتقابله. إحضر معك ابتسامتك، إحضر معك نفسك. إقرع بحماس. تعرف عليه برغبة قوية، ليس لأن شخصاً ما أخبرك عنه ولكن لأنك تعرف أنه هو الأمل، هو القوة وهو الترتيلة (2كو2: 17). تشوق لحضوره وهو يملأك بمعدنه