On The Temptation of Christ – شبهات حول التجربه على الجبل

شبهات حول التجربه على الجبل

By: The Sword of Logos
فى التجربه على الجبل يوجه المشككون فى الكتاب المقدس الاسئله الاتيه 
لماذا قبل المسيح ان يجرب من ابليس وهو يعلم انه لن يسقط فى خطيه ؟ 
كيف يقول الكتاب المقدس عن ابليس انه استطاع ان ياخذ يسوع الى المدينه المقدسه ويوقفه على جناح الهيكل هل للشيطان سلطان على المسيح ؟ 
اجاب المسيح على الشيطان فى التجربه الثالثه قائلا ” لا تجرب الرب الهك ” ولكن الكتاب المقدس يقول فى سفر ملاخى ” هاتوا جميع العشور إلى الخزنة ليكون في بيتي طعام، وجربوني بهذا، قال رب الجنود ” فهل نجرب الله ام لانجربه ؟؟ 
الرد : نشكر الله على هذه الاسئله المنطقيه والتى تعطينا نحن المسيحيين الفرصه على البحث والرد فيزداد ايماننا وتزداد معرفتنا وتتضح لنا رسالة الانجيل اكثر فا اكثر ولنبدا بالسؤال الاول

لماذا قبل المسيح ان يجرب من ابليس وهو يعلم انه لن يسقط فى خطيه ؟ 
السبب الاول : كما قال هو عندما اراد ان يعتمد من يوحنا وهو لكى يكمل كل بر ولكن ما معنى هذ ؟؟ نعود قليلا الى بدا الخليقه عندما خلق الله الانسان خلقه كامل فى كل شئ كامل فى اخلاقه وكامل فى حريته وكامل فى عقله وتفكيره وكامل فى بره ولكن عندما اجتاز الانسان الاختبار والتجربه مع الشيطان مع الاسف لم يصمد ولكنه سقط كان على الانسان الذى خلقه الله كامل ليس به نقص ان يواجه الشيطان ويرد عليه بالحجه ويجتاز التجربه بنجاح ولكن مع الاسف سقط فى التجربه ودخلت الخطيه وبالخطيه دخل النقصان الى الانسان فلم يعد كاملا فى بره كما خلقه الله اتى المسيح فى الجسد ليصنع الخلاص وايضا لكى يكمل كل بر كان المفروض ان يكمله الانسان لذلك قبل الرب يسوع ان يجرب من الشيطان لكى يكمل بر الانسان ويجتاز التجربه ويخرج منها منتصرا لذلك لم يسحق الرب يسوع الشيطان بقوة لاهوته ولكنه سحقه بالحجه والمنطق كانسان كامل لكى يكمل بر الانسان الذى فشل فيه كان المفروض ان الانسان هو من يسحق الشيطان بالحجه ولكن الانسان فشل فاكمل له الرب يسوع مافشل فيه.
.
السبب الثانى : لكى يثبت امام العالم وعلى مر العصور انه الوحيد الذى بلا خطيه الكتاب المقدس قال عن الرب يسوع انه بلا خطيه لو لم يجتاز التجربه مع الشيطان لكان ياتى البعض ويقول ربما لو اجتاز المسيح تجربه مع الشيطان لكان يسقط ويظهر انه ليس الله الظاهر فى الجسد ولكن الرب يسوع دخل التجربه وخرج منتصرا لكى يسكت كل الالسنه.
 .
السؤال الثانى : : كيف يقول الكتاب المقدس عن ابليس انه استطاع ان ياخذ يسوع الى المدينه المقدسه ويوقفه على جناح الهيكل هل للشيطان سلطان على المسيح ؟ 
المشكك لم يعرف الاصل اللغوى للكلمه لو كان للشيطان تسلط على المسيح لكان القاه من فوق جناح الهيكل فهو قتلا للناس كما ذكر عن الكتاب فى انجيل يوحنا ولما انصاع لاامر المسيح عندما كان يخرجه من الاجساد ولكن حاشا فالرب يسوع كلى القدره المشكك استشهد بهذا العدد ” ثم اخذه ابليس الى المدينة المقدسة و اوقفه على جناح الهيكل ” ( مت 4 )
كلمة اخذه هى فى اليونانيه παραλαμβάνω وتعنى فى القاموس

1) to take to, to take with one’s self, to join to one’s self
والمعنى فى العربيه اخذه معه او اصطحبه ولا تعنى على الاطلاق انه اخذه بالقوه او تسلط عليه مثال : كان اقول اخذت ابى الى الكنيسه واوقفته على المنبر لا تعنى ابدا اننى اتسلط على ابى ولكن تعنى اننى اصطحبت ابى الى الكنيسه وطلبت منه الوقوف على المنبر ليعظ مثلا او ليشرح شئ ولكن المشكك فات عليه الاصل اللغوى والمعانى والمترادفات الاخرى للكلمه.

السؤال الثالث : اجاب المسيح على الشيطان فى التجربه الثالثه قائلا ” لا تجرب الرب الهك ” ولكن الكتاب المقدس يقول فى سفر ملاخى ” هاتوا جميع العشور إلى الخزنة ليكون في بيتي طعام، وجربوني بهذا، قال رب الجنود ” فهل نجرب الله ام لانجربه ؟؟ 
لو كان المشكك كلف نفسه ونظر فقط الى الترجمه الانجليزيه وهى اوضح بكثير جدا لاانتهت الشبهه من تلقاء ذاتها
الايه الاولى لاتجرب الرب الهلك ( مت 4 ) هى بالانجليزيه
Jesus said to him, “It is written again, ‘You shall not tempt the LORD your God.’
كلمة tempt تعنى اغواء او اغراء بالخطيه والمقصود ان السيد المسيح يقول للشيطان لاتستطيع ان تغوى او تغرى الله بالخطيه لان طبيعة الله ليس بها شر او ضعف فلا يصلح ان تغريه او تغويه فلا يستطيع احد ان يغريه او يغويه لان طبيعة الله طاهره بلا خطيه
اما الايه الثانيه ” “هَاتُوا جَمِيعَ الْعُشُورِ إِلَى الْخَزْنَةِ لِيَكُونَ فِي بَيْتِي طَعَامٌ، وَجَرِّبُونِي بِهذَا، قَالَ رَبُّ الْجُنُودِ ” ( ملا3 )
فهى ترجمتها فى الانجليزيه هكذا
Bring all the tithes into the storehouse, That there may be food in My house, And try Me now in this,” Says the LORD
كلمة try تعنى بالعربيه اطلب منى ان اعمل او جربنى او شاهد عملى فالله يقول ادفعوا العشور واطلبوا منى ان اعمل فى حياتكم وستشاهدون بانفسكم اعمالى العجيبه او كمن يطلب من الرب ان يعمل معه فى اى موضوع او مشكله وهذا ليس عيب فالله اب للجميع ومن حقنا كاولاد له ان نطلب منه ان يعمل معنا
ايماننا يخاطب الروح والعقل معا
About The Sword of Logos:
We are a group focusing on the service of offering simple and effortless apologetics. Through your prayers, we will post weekly articles.
Let us know if you have any requests or comments in the comment section below.
Remember us in your prayers,
Romany Ameen
Updated on March 5, 2018

Was this article helpful?

Related Articles

Leave a Comment